المركز العراقي الافريقي للدراسات الاستراتيجية
الموقع الرسمي

” الإعلام وتقنيات الاتصال والمعلومات في تشاد ” أولي ندوات المركز العراقي لعام 2021

0

يسر المركز العراقي الافريقي للدراسات الاستراتيجية بببغداد بالتعاون مع الجمعية الثقافية للتنمية الاجتماعية بتشاد بدعوتكم لحضور ندوتنا الافتراضية الاولي لعام 2021 ، تحت عنوان ” الإعلام وتقنيات الاتصال والمعلومات في تشاد ” بحضور كوكبة من الباحثين الشباب التشاديين ، كل بإسمه ومقامه ومقاله .

تمهيد :

من اكثر المسائل التي شغلت علماء الاتصال ، والباحثين في حقل الاتصال الجماهيري (الإعلام ) خصوصا ، مسألة العلاقة بين الاعلام وجمهورها . لقد اهتم الباحثون بتأثير الذي تحدثه تلك الوسائل في الافراد من خلال ما تنشره او تعرضه . وقد ادى هذا الاهتمام الكبير بتأثير وسائل الإعلام ، والتركيز المكثف علي تفسير نوع ذلك التأثير وطبيعته الي تعدد الآراء والنظريات التي تحاول ان تقدم تفسيراً مقنعا للطريقة التي تؤثر بها وسائل الاعلام.كل ذلك طبعا كان قبل اكتشاف الوسائط الجديدة، الرقمية منها تحديداً، بإمكاناتها التواصلية المتطورة، التي جعلتها في نظر الكثير من المهتمين، منافساً قوياً لوسائط الاعلام التقليدية.

قبل عقود من الزمان، لم تعرف تشاد سوى الإعلام التابع للدولة الذي تمارس عليه الرقابة، أما اليوم فقد عرفت وسائل التواصل الاجتماعي طفرة نمّت وعي التشاديين الذين أصبحوا اليوم مدركين لحقوقهم وواجباتهم نتيجة هذه المنصات التي حلت محل الإعلام الرسمي، وباتت مصدرا أوليا لجمهور عريض من المواطنين الذين كانوا في وقت قريب ينتظرون أخبار الساعة الثانية والسادسة من إعلام الدولة.

تساؤلات كثيرة سوف تطرح على ضيوفنا أبرزها ما يلي :

ما هو الغرض من الوكالة الوطنية لأمن المعلومات والتوثيق الإلكتروني، التي بدأت العمل فعليا في 2018، بعد ثلاث سنوات من مصادقة البرلمان على القانون المنشئ للوكالة؟*

ماهو دور الإعلام الوطني في التشاد خلال الأزمة الحالية التي اجتاحت دول العالم، باعتبار أن الوسائل الرسمية تشكل واجهة إعلامية مهمة عكف الجمهور على متابعتها لسنوات عديدة.

كيف استطاعت مواقع التواصل الاستحواذ على الإعلام الوطني في ظل الأوضاع الحالية؟

لماذا لا يتوفر مركز بيانات محلي لحفظ بيانات المواطنين الشخصية كتلك المتعلقة بالصحة أو بالهويات حتى الان بتشاد ، هل هذا يعرض أمن هذه المعلومات للخطر، إذ إن الخيار المتوفر حتى الآن هو حفظها في الخارج؟

انتظرونا يوم الخميس الموافق 21-1-2021 الساعة 6 مساء بتوقيت بغداد .

شاركنا رأيك

بريدك الإلكتروني مؤمن ولن يتم اظهاره للعلن.