المركز العراقي الافريقي للدراسات الاستراتيجية
الموقع الرسمي

جائزة أفريقية جزائرية جديدة باسم “ماكيبا” توزع فى ديسمبر من كل عام

0

المركز العراقي الأفريقي ـ وكالات…

توزع يوم 14 من ديسمبر المقبل بالعاصمة الجزائرية وبصفة سنوية جائزة «ميريام ماكيبا للإبداع الفنى» نسبة إلى المغنية الجنوب الافريقية لموسيقى الجاز والتى شاركت بالجزائر فى أول مهرجان افريقى سنة 1969 بهدف مكافأة المبدعين الافارقة فى مختلف الميادين طبقا لوزير الثقافة الجزائرى الشاعر عز الدين ميهوبى.

وستمنح الجائزة والتى تنظم من قبل الديوان الوطنى لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة (أوندا) لأحسن الأعمال الموسيقية والسينماتوغرافية والأدبية.

وأوضح المدير العام للديوان سمير بن شيخ الحسين أن هذه الجائزة التى تشرف عليها لجنة تحكيم مكونة من سينمائيين وموسيقيين وشخصيات تنتمى إلى عالم الفنون.

والمطربة الراحلة من مواليد 1932 بجوهانسبورج وميريام ماكيبا التى حصلت على الجنسية الجزائرية سنة 1972 قد خاضت كفاحا ضد نظام الابارتيد من خلال أغانيها التى تشير إلى التسامح والحرية والسلام.

وفى السينما أدت ماكيبا دورا فى فيلم (عودى الينا يا افريقيا) للسينمائى الأمريكى ليونال روقوزين وهو ما أجبرها على مغادرة جنوب افريقيا سنة 1959. وتوفيت بإيطاليا سنة 2008 عن عمر ناهز 76 عاما.

الإعلان عن الجائزة جاء ضمن فاعليات اولى دورات منتدى المبدعين الأفارقة بالجزائر والذى أختتمت فعالياته يوم الجمعة الماضى بحضور وزير الثقافة الجزائرى عز الدين ميهوبى.

ومثل هذا اللقاء الذى نظمه الديوان الوطنى لحقوق المؤلف والمنظمة الدولية للمؤلفين والملحنين «مساحة للحوار والتبادل بين المبدعين ومهنيى السينما والموسيقى ».

وأكد وزير الثقافة الجزائرى أن “الجزائر دولة ملتزمة بتكريس نصوص الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحماية الملكية الفكرية مذكرا بالدستور الجزائرى الذى يكرس الحق فى الثقافة للجميع”، مشيرا إلى أن تعزيز حماية حقوق المؤلف هو مبدأ تم تأكيده فى مخطط عمل الحكومة المصادق عليه أخيرا خلال مجلس الوزراء.

وشارك فى الملتقى 40 مبدعا من مختلف البلدان الإفريقية (المغرب، تونس، ناميبيا، بوركينا فاسو) وممثلين عن منظمات اقليمية من بينها الفيدرالية الإفريقية للمخرجين وعضو من الاتحاد الافريقى وكذا المنظمة الافريقية للملكية الإفريقية.

وتناول هذا اللقاء عديدا من الموضوعات المرتبطة بحقوق المؤلف والعوائق المتعلقة خاصة بالانتاج والنشر فى البلدان الأفريقية.

من جهته وصف المدير العام للديوان الوطنى لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة سامى بن شيخ الحسينى هذا اللقاء المخصص لحقوق المؤلف والمبدعين الأفريقيين المنظم لأول مرة فى الجزائر بـ«التاريخى».

أما المدير العام للكونفيدرالية الدولية لشركات المؤلفين والملحنين غادى شاى أورون فقد أكد أن الكونفيديرالية التى تضم 4 ملايين مبدع منخرط فى مجالات الموسيقى والسينما والأدب تعمل على ترقية دور المبدعين فى المجتمع مشيدا بالتعدد الثقافى فى الجزائر التى تزخر بمبدعين فى ميادين مختلفة مثل الموسيقار محمد الطاهر الفرقانى وايدير والشاب خالد والمخرج محمد لخضر حمينة وكذا أحمد راشدى.

وتم خلاله التوقيع على اتفاقيتين حول حماية حقوق المؤلف وترقيتها والتعاون الفنى فى إفريقيا، تتعلق الأولى التى وقعت بين الكونفدرالية الدولية لهيئات المؤلفين والملحنين والمنظمة الإفريقية للملكية الفكرية ب«التعاون فى مجال ترقية حقوق المبدعين الأفارقة وحمايتها».

وأوضح المدير العام للكونفدرالية الدولية لهيئات المؤلفين والملحنين أن هذه الاتفاقية تهدف إلى «تبادل التجارب بين المنظمتين وترقية حقوق المبدعين فى البلدان الإفريقية الناطقة باللغة الفرنسية».

كما سيتسنى للمبدعين الأعضاء فى المنظمة الأفريقية للملكية الفكرية بموجبها من الاستفادة من الدعم المالى الذى تقدمه الكونفدرالية من أجل ترقية مشاريعهم الفنية.

أما الاتفاق الثانى فوقع بين الكونفدرالية الدولية لهيئات المؤلفين والملحنين والفدرالية الإفريقية للمخرجين السينمائيين. ويهدف الاتفاق إلى التعاون فى مجال السمعي البصرى لتعزيز حماية مصالح المخرجين السينمائيين وترقية التسيير الجماعى.

شاركنا رأيك

بريدك الإلكتروني مؤمن ولن يتم اظهاره للعلن.