المركز العراقي الافريقي للدراسات الاستراتيجية
الموقع الرسمي

“يوم أفريقيا” يجوب في كل مكان دعمًا لوحدة القارة السمراء

0

أخذ طابعا خاصا ومميزا هذا العام، وامتدت احتفالاته لتشمل كل القطاعات والمؤسسات داخل مصر وخارجها، إنه الاحتفال السنوي بيوم أفريقيا والذي يأتي كل عام ليؤكد مدى ترابط شعوب وقادة الحكومات الأفريقية وانصهارهم داخل بوتقة واحدة، داخل القارة السمراء.

* كلمة السفير محمد إدريس

وفي هذا الإطار، قال السفير محمد إدريس مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية إن مصر ستستمر فى جهودها خاصة من خلال وجودها فى مجلس الأمن حاليا ومجلس السلم والأمن للدفاع والتركيز على القضايا والمصالح الإفريقية.

جاء ذلك خلال الاحتفالية الضخمة التي نظمتها وزارة الخارجية بمناسبة يوم أفريقيا في الخامس والعشرين من مايو/أيار بحضور الدكتور محمد فائق، أمين المجلس القومي لحقوق الإنسان أحد رموز العمل المصري الأفريقي، ولفيف من السفراء الأفارقة المعتمدين بالقاهرة ومديري المنظمات والمؤسسات الأفريقية وأعضاء من مجلس النواب وممثلي الجامعات والهيئات المعنية بالعمل الافريقي.

وحرص السفير إدريس على نقل تحيات وزير الخارجية سامح شكري للحضور، موضحا أن الاحتفال هذا العام مرتبط بعدد من المناسبات فى مصر يتم تنظيمها من خلال وزارة الخارجية وعدد من الوزارات والمؤسسات المصرية، كما سيتم مساء اليوم انارة مبنى وزارة الخارجية على النيل بكلمة أفريقيا لتعكس رسالة سلام وتنمية وكرامة من القاهرة الإفريقية للعالم.

وأكد إدريس أنه خلال الاحتفال بالذكرى الـ ٥٣ لإنشاء منظمة الوحدة الإفريقية أو منظمة الاتحاد الأفريقي حاليا فإنها فرصة للتعبير عن الاحترام للآباء المؤسسين لتلك المنظمة، ففي هذا اليوم عام ١٩٦٣ بدأ هؤلاء الرجال العظام مدفوعين بالآمال والمشاعر الفياضة العميقة تجاه قارتهم الأم وبإيمانهم القوى بحقوق الشعوب الأفريقية فى الحرية والوحدة والتماسك بإنشاء المؤسسة التي ستكون حارسة لتطلعات الأفارقة وهو ما ترجمته كلمات نكروما “إنني لست أفريقيا لأني ولدت بأفريقيا ولكن لأن أفريقيا ولدت بداخلي”.. وأضاف إدريس أن تلك المنظمة ما كانت لتتحقق إلا بتضحيات هؤلاء العظماء الأوائل الذين حاربوا لتحرير أفريقيا من الاستعمار والعنصرية.

وأشار إدريس إلى كلمات مانديلا أنه بعد أن تتسلق تلا كبيرا ستكتشف أن هناك تلالا أخرى كثيرة عليك أن تتسلقها، ولهذا فإن الدول الأفريقية عليها أن تعمل معا يد بيد لتحرير الشعوب الأفريقية من الفقر والمعاناة والتفرقة، مضيفا أن شعار الاتحاد الأفريقي هذا العام هو عام حقوق الإنسان مع التركيز على حقوق المرأة، والآن فإن المرأة الإفريقية تضطلع بمناصب هامة ولدينا سيدات تم انتخابهم كرؤساء كما أن الجهاز الأفريقي ترأسه امرأة، وهو ما يجب البناء عليه.

وأوضح أن أفريقيا لديها موارد طبيعية وبشرية ستساعدها فى تحقيق أجندة ٢٠٦٣ وتساهم فى تحسين معيشة الأفارقة والمزيد من استخراج الموارد، مضيفا أن هناك العديد من التحديات مثل الإرهاب والتطرف وهو ما تعاني منه القارة بدرجة عالية مؤخرا، وعلينا أن نضع استراتيجيات متكاملة وإجراءات مؤثرة للتعامل مع جذور وأسباب عدم الأمان والإرهاب.

كلمة رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي 

من جانبها، حرصت السيدة دولامينى زوما رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي على توجيه رسالة خلال الاحتفالية ألقاها السفير عبد الحميد بو زاهر ممثل الاتحاد الأفريقي بالجامعة العربية، أكدت فيها على وحدة نضال الشعوب الأفريقية ومستقبلها المشترك وأهمية تعزيز أطر التعاون فى مواجهة التحديات التي تواجه دول وشعوب القارة الافريقية.

كما ألقى سفير تشاد بالقاهرة وممثل الاتحاد الأفريقي بالقاهرة حسن آدم أدجيه كلمة حيا فيها – ونحن نحتفل بيوم أفريقيا في ٢٥ من مايو – الصمود الافريقي.

وأعرب عن فخره بالوحدة الافريقية، مؤكدا أن أفريقيا الآن في مفترق الطرق ويجب العمل في ظل التغيرات الدولية، مشيرا إلى أننا لدينا أجندة ونهدف لأفريقيا جديدة وصامدة ومستقرة بعد أن تحررت من الاستعمار والعبودية، وفي إطار أجندة ٢٠٦٣ هناك العديد من المشروعات منها مشروعات في مجالات الطرق والسكك الحديدية والكهرباء.

وتأتى احتفالات مصر هذا العام بيوم أفريقيا فى وقت دشنت فيه وزارة الخارجية برنامجاً وطنياً متكاملاً لإبراز الانتماء الأفريقي لمصر، مصحوباً بحملة إعلامية في وسائل الإعلام وعلى صفحات وحسابات الوزارة على شبكات التواصل الاجتماعي للتعريف بدور مصر في دعم القضايا الأفريقية.

ويعد الاحتفال بيوم أفريقيا هذا العام ذو أهمية خاصة، حيث يوافق شهر مايو/أيار 2016 رئاسة مصر لمجلس الأمن من خلال عضويتها في المجلس ممثلة للقارة الأفريقية عامي 2016 و2017، ويتقاطع أيضا مع تمثيل مصر لدول الشمال الأفريقي فى مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي خلال الفترة من 2016 إلى 2018.

وزارة الخارجية المصرية 

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد إن وزارة الخارجية قامت برفع أعلام الدول الأفريقية وعلم الاتحاد الأفريقي مع علم مصر على مبنى وزارة الخارجية مع إنارة المبنى – واجهة النيل – بكلمة أفريقيا “AFRICA” احتفاء بهذا اليوم، بالإضافة إلى قيام سفاراتنا بالخارج بتنظيم احتفالات بيوم أفريقيا بالمشاركة مع الدول الأفريقية فى الدول المعتمدة لديها.

وقد بدأت الحملة الإعلامية التي أطلقتها وزارة الخارجية، يوم الأحد الماضي تحت عنوان “أفريقيا قارة النضال والآمال”، وتستمر حتى اليوم 25 مايو الموافق “يوم أفريقيا”، وشملت تخصيص اليوم الأول للتعريف بالآباء المؤسسين لمنظمة الوحدة الأفريقية، واليوم الثاني للتعريف بمؤسسات العمل الأفريقي المشترك، والثالث لإبراز الدور المصري في أفريقيا تاريخياً وحالياً، واليوم الرابع لإلقاء الضوء على أهم الشخصيات الأفريقية البارزة وأهم إسهاماتها في دعم القضايا الأفريقية.

من جانبه، اختتم وزير الخارجية سامح شكري فعاليات الحملة بمقال على مدونة الوزارة أبرز فيه اهتمامات السياسة الخارجية المصرية بأفريقيا ودور مصر الداعم للقضايا الأفريقية ورؤيتها لمستقبل القارة.

وتنسق وزارة الخارجية على المستوى الوطني برنامجاً مكثفاً من الفعاليات – 15 فعالية – تقام هذا العام على مدار شهر مايو فى إطار احتفالات مصر بيوم أفريقيا بالتعاون مع مجلس النواب المصري ووزارات: الثقافة، والسياحة، والشباب والرياضة، والتعليم العالي، والهيئة العامة للاستعلامات، وبالتنسيق مع السفارات الأفريقية الشقيقة وبعثة الاتحاد الأفريقي وعدد من المنظمات والجمعيات المعنية، منها فعالية “هنا أفريقيا” بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، ومؤتمر “أفريقيا: آفاق جديدة” بمعهد البحوث والدراسات الأفريقية، واحتفالية “شباب أفريقيا” بالجمعية الأفريقية، ومؤتمر الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية، بالإضافة إلى عدد من النشاطات الرياضية والثقافية والفنية والاجتماعية وعروض الأزياء بمشاركة زوجات السفراء الأفارقة وشباب الجالية الأفريقية والفرق الشعبية من دول القارة.

احتفالية وزارة الشباب والرياضة

هذا وقد نظمت الإدارة المركزية للتنمية والبرامج بوزارة الشباب والرياضة أمس السبت، مسابقات للألعاب الإلكترونية والمشي بالمركز الأوليمبي بالمعادي، فى إطار احتفال مصر بيوم إفريقيا، تحت شعار “قارة واحدة قلب واحد”، حيث تقوم مصر بالاحتفال في مثل هذا التوقيت من كل عام.

وتشارك وزارة الرياضة فى الاحتفالات بيوم إفريقيا والتي تختتم اليوم الأحد بمركز شباب الجزيرة مع وزارات “الخارجية والثقافة والتعليم العالي”، ومركز البحوث العربية والإفريقية، واتحاد الصحفيين الأفارقة والهيئة العامة للاستعلامات، والهيئة العربية للتصنيع، وهيئة تنشيط السياحة، وبعثة الاتحاد الأفريقي، والجمعية الأفريقية ومعهد البحوث والدراسات الأفريقية.

احتفالية وزارة الثقافة

وينظم قطاع العلاقات الثقافية الخارجية تحت رعاية وزارة الثقافة اليوم الأحد احتفالية ثقافية بمناسبة “يوم إفريقيا” بالتعاون مع الهيئة العامة لقصور الثقافة وقطاع الفنون التشكيلية وبعض السفارات الأجنبية بالقاهرة، بالمركز المصري للتعاون الثقافي الدولي.

وقد صرح الأستاذ صبري سعيد القائم بأعمال رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية أن هذه الاحتفالية تأتي فى إطار تأكيد هوية مصر الأفريقية وتعزيز العلاقات الثقافية بين مصر ودول القارة السمراء، ومن المقرر أن تتضمن الاحتفالية العديد من الفعاليات الثقافية من بينها حفل فني تحييه فرقة توشكى للفنون التلقائية ومعرض فني عن فنون أفريقيا بالإضافة إلى ورش فنية فى مجالات التصوير والصدف ونحت الخشب والأزياء ومنتجات حلايب وشلاتين.

شاركنا رأيك

بريدك الإلكتروني مؤمن ولن يتم اظهاره للعلن.